عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.           

FacebookTwitterGoogle Bookmarks

عرب وسريان وكرد: مصيرنا واحد وسنستمر في وحدتنا

13 كانون2/يناير 2021

بيت نهرين – عن وكالة انباء هاوار

أكد العرب والكرد والسريان أن التعايش المشترك بين المكونات هو ضمانة هزيمة كل المحتلين، وأشادوا بنظام الإدارة الذاتية، وشددوا على ضرورة تعميمه في كامل سوريا.

تتعايش مكونات شمال وشرق سوريا مع بعضها البعض وسط روح من التآخي والعلاقات الوطيدة، وقد متنت الإدارة الذاتية أسس التعايش المشترك.

وبالرغم من المؤامرات التي استهدفت هذا النمط من التعايش، إلا أن اتحاد المكونات كان كفيلاً بإفشالها.

وأكدت مكونات ناحية تربه سبيه في مقاطعة قامشلو أن التعايش المشترك القائم على المساواة كفيل بدحر الاحتلال.

كاترين عبد الخليف من المكون العربي أشار إلى استمرار محاولات تركيا " خلق الفتنة بين المكونات لزعزعة الأمن والاستقرار في المنطقة"، مضيفة " هذه المكونات أكدت أنها يد واحدة من أجل بناء وطن ديمقراطي حرّ للجميع".

برزان سلو من الكرد الإيزيديين قال "الأنظمة السابقة دائماً كانت تضعف المجتمع، وأضاف "تجربة الأمة الديمقراطية في شمال وشرق سوريا أثبتت نجاحها من خلال مشاركة كافة المكونات في بناء إدارة ذاتية تمثل الجميع وهذه التجربة يجب أن تعمم على كافة سوريا من أجل إنهاء الأزمة".

بدورها، أوضحت المواطنة ابتسام سليمان من المكون الكردي أن" وحدة المكونات في شمال وشرق سوريا أدى إلى إلحاق الهزيمة بأعتى التنظيمات الإرهابية والحفاظ على وحدة الأراضي السورية، وبوحدة المكونات نستطيع طرد الاحتلال التركي".

أما المواطن عيسى دنحو من المكون السرياني، فأكد على قوة وتماسك مكونات المجتمع" لا أحد يستطيع أن يفرقنا"، وأكد أن محاولات تركيا لتفرقة مكونات شمال وشرق سوريا ستفشل "لأن مصيرنا واحد منذ مئات السنين وسنستمر في وحدتنا".