عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.           

"ارهاصات الكوتا" ، مرشح فردي وآخر مرشح لمدة محدودة حسب الطلب

22 أيار 2021

كامل زومايا

 

  قرأنا اسماء المرشحين ومن يدعمهم بشكل مباشر أو غير مباشر تحت يافطة مرشح فردي وهو حق مكفول لهم بما يشاؤون تسمية انفسهم، ولكن المشكلة بأن العراقي مفتح بالتيزاب وليس باللبن كما هو المثل الشائع يعلم ما بين السطور، نرجع لموضوعنا، قد يكون  المرشح تحت يافطة "مرشح فردي"  ينطلق من باب التقية تماشيا مع مبدأ الاخوة الشيعة قبل استلامهم السلطة في العراق بعد 2003، ولكن الحقيقة ان البعض لم ينقل النموذج الشيعي بل تشيع أكثر منهم وزايدة عليهم  بضرب الزنجيل والقامة، أي نفاق هذا من اجل منصب او حفنة من الدولارات...!!! يبقى شخصية تافه بعيون اسياده قبل شعبه وليس بمؤتمن عليه من قبل اسياده لانهم يعرفون جيدا بأنه مستعد ان يبيعهم لمن يدفع أكثر، بئس تلك الشخصيات وبئس لمن يجلس يمجلسهم أو يصوت لهم...

الانتخابات سوق رائجة للبعض حتى وان خسروا في الانتخابات السابقة لا يهم،  تراهم يلهثون مرة اخرى لترشيح انفسهم من اجل الغنائم والرواتب العالية وليس من اجل الدفاع عن مصالح شعوبهم كما يدعون، لانهم وبكل بساطة تم تجريبهم لمدة اربع سنين ولم يفعلوا شيئا سوى استلام الرواتب وكانوا صم بكم تحت قبة المجلس النواب العراقي، وجل عملهم معقبين معاملات وتبقى العلة ليس بهم بل العلة الكبيرة بمن رشحهم من احزاب ومؤسسات شعبنا......!!

هناك اسماء مرشحين ليسوا بالضرورة ان يستمروا في السباق لان دورهم محدود لفترة قبل الانتخابات ( ابراز عضلات ) وسوف يعلنون انسحابهم بعد ان يطمئن ولي نعمتهم بأن الامور تجري وفق ما خطط له ليعبد الطريق لمن هو في البال...!! الاشارة ...

الغريب في بعض الشخصيات أو مندهش على الامكانيات التي يتمتعون بها، حتى اصحاب الدكاكين مو مثلهم، اصحاب الدكاكين اختصاص، يعني الي يبيع ادوات احتياطية لسيارات المرسيدس لا يشتغل بادوات احتياطية لسيارات فيات على سبيل المثال أما هولاء تراهم مرة مع... وبعدين مع... ويقفز بدورة كاملة نحو الجنوب مع.... ومن ثم يتجه نحو قطار الشرق مع.... ومن ثم يحج مع... شنو القصة هسة افتهمنا ماكو حس قومي هاي نعرفها من زمان ولو بعض الاصدقاء راهنوا على تحريك الحس القومي لكم  ولكن هيهات، ولكن حتى الحس الديني الي تزايدون علينا به بأنكم مؤمنين طلعت صلاتكم مثل المثل المصلاوي الذي يقول صلاة المصلاوي عادة مو عبادة... شوية خجل...

اخيرا تحية لكل مرشح فردي يحمل قضية شعبه وموقفه واضح مجبول بالنضال من اجل قضية الانسان فله كل الاحترام ونتمنى له النجاح.