عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.           

FacebookTwitterGoogle Bookmarks

ملاحظات حول كلمة رئيس وفد اقليم كوردستان العراق بخصوص الاختفاء القسري للاشخاص

09 تشرين1/أكتوير 2020

كامل زومايا

 

شارك اقليم كوردستان العراق ضمن وفد العراق في اجتماعات الدورة 19 للامم المتحدة بخصوص الاختفاء القسري الذي عقد في 5 تشرين الاول 2020  وتحدث الدكتور ديندار زيباري منسق التوصيات الدولية ورئيس وفد اقليم كوردستان العراق عن مراحل وتاريخ الاختفاء القسري لمواطني الاقليم في زمن النظام البائد وبعد احتلال دولة الخلافة الاسلامية لمناطق سنجار وسهل نينوى ونود ان نسجل بعض من الملاحظات نتمنى ان تؤخذ بنظر الاعبتار مادمنا نتحدث عن الشراكة في الوطن مع التحية :-

1-  مازال المسؤولون العراقيون والكوردستانيون مصرين ان يتم اختفاءنا حتى لغويا، فمازالوا ينعتوننا "بالمكونات الاخرى"  للعلم ان التقرير مرسل للامم المتحدة...  شنو احنا نكرة  ما عدنا اسم؟؟؟

2- يتحدث السيد زيباري عن الاختفاء القسري لاهلنا الايزيديين بالارقام واحصائيات دقيقة،  بالوقت يغيب عنه ان يذكر أي شيء عن شعبنا بالرغم انه يشير الى اللجنة المشكلة من قبل مجلس وزراء حكومة اقليم كوردستان العراق وهي اللجنة العليا للتعريف بالجينوسايد للايزيديين و"المكونات الاخرى" هكذا هو اسم اللجنة المرتبطة بمجلس الوزراء لحكومة اقليم كوردستان العراق، ومن المفروض ان اللجنة العليا تبحث بجميع الضحايا دون تمييز وذكر ضحايا شعبنا المسيحيين من ابناء الكلدان السريان الآشوريين بشكل واضح وصريح تعميقا للشراكة التي ننشدها في الوطن والاقليم   ..

3- جاء في تقرير السيد زيباري عن حالة خطف المسيحيين بما يلي " حول اختطاف المسيحيين في سهل نينوى والخدمات التي تقدم لهم بعد التحرير والخدمات الصحیة قال زيباري: الى جانب الايزيديين هناك "عدد" من المواطنين المسيحيين تعرضوا للخطف للفترة من ٣/٤/٢٠١٧  ولحد  ١٨/٧/٢٠١٧بلغ عددهم (٢٥٠) شخصا منهم (٨٢) امراة و(١٦٨) رجل. تم تحرير (١٧٤) شخصا منهم. انتهى الاقتباس

نتسائل لماذا فقط يتطرق السيد ممثل الاقليم لهذه الفترة والتي تعد هذه الفترة بعد التحرير ولم يتحدث عن ذكر اعداد  المفقودين والمفقودات والمختطفين والمختطفات من المسيحيين والمسيحيات ابناء شعبنا الكلداني السرياني الآشوري خلال فترة احتلال دولة الخلافة الاسلامية لمدينة الموصل وسنجار وسهل نينوى في تموز وآب 2014 ..

4- ويشير السيد زيباري منسق التوصيات الدولية الى جهود حكومة الاقليم لتحرير الايزيديين قائلا: بعد هجمات ارهابيي داعش تعرض الالآف من المواطنين الكورد الايزيديين و" المكونات الاخرى" الى الخطف و مازال مصير الالآف منهم مجهولا الى الآن. انتهى الاقتباس

وهنا نتسائل مرة اخرى لماذا لايجري تعريف ضحايا شعبنا بأسمهم القومي او حتى المسيحي مع العلم ان كوتا شعبنا في اقليم كوردستان على اساس قومي هذا يعني من المفروض ان يتم تسميتنا بشكل واضح وصريح !!! ايمانا بالشراكة

5- يتحدث التقرير بأن ما تعرض له اهلنا الايزيديين ابادة جماعية دون ذكر المسيحيين والشبك والتركمان الشيعة ومع هذا  يقول السيد زيباري منسق التوصيات الدولية في الاقليم بمايلي "عدد المعتقلين بتهمة الارهاب بين عامي ٢٠١٤ و ٢٠١٧ تم اعتقال (٢٦٥٢) شخصا، (١١٠٠) منهم ثبتت التهم الموجهة اليهم و كانت عقوبات هو السجن لمدة تتراوح ما بين (3 سنوات الى المؤبد)، تم اطلاق سراحهم (٨٧٠) منهم بعد التأكد من برائتهم. " انتهى الاقتباس

وهنا مرة اخرى نتسائل من حكومة اربيل وبغداد أين هو التكييف القانوني لمحاكمة المتهمين وفق الجرائم الدولية ومنها الإبادة الجماعية فتارة تقولون بان ما تعرض له الاقليات في الموصل وسنجار وسهل نينوى إبادة جماعية ولكن في الوقت نفسه يتم محاكمتهم على انهم ارهابيون ليس الا ؟؟؟ تناقض كبير وعدم انصاف الضحايا بشكل واضح ..!!!؟

في الوقت الذي نطالبكم في انصاف الضحايا ورد الاعتبار لهم لابد ان تأخذ العدالة مجراها بشكلها الصحيح  وتوصيفها الصحيح ومرة اخرى نطالبكم في تشكيل محكمة خاصة بالتعاون مع المجتمع الدولي لهولاء المتهمين وفق التكييف القانوني الدولي بأن ما تعرض له الاقليات إبادة جماعية وليست عمليات ارهابية، فنحن نرفض رفضا قاطعا ان يتم محاكتهم وفق قانون اربعة ارهاب لانه يحط من ضحايا شعبنا وضحايا الايزيديين والشبك والتركمان الشيعة  ...

اخيرا نتسائل هل تم عرض التقرير قبل المشاركة في الدورة الاممية امام لجنة حقوق الانسان في برلمان اقليم كوردستان العراق أو الهيئة المستقلة لحقوق الانسان في الاقليم بخصوص الاختفاء القسري للاشخاص لاغناءه او ابداء ملاحظاتهم بالتقرير ..

ولكم التقدير

كامل زومايا

ناشط في مجال حقوق الانسان والاقليات